top of page
Anchor 1

المسلّم : الإمارات شريك مهم للاتحاد الدولي للسباحة


أكد سعادة الدكتور حسين المسلّم رئيس الاتحاد الدولي للسباحة " فينا " أن الإمارات شريك مهم للاتحاد الدولي للسباحة، بما ينظمه من بطولات واستحقاقات عالمية وينفذه من برامج وآليات مختلفة، هدفها الرئيسي الارتقاء بمستوى السبّاحين وتعزيز قدراتهم على أفضل نحو ممكن.

وأضاف المسلّم أن الإمارات بما تحتويه من منشآت ومرافق وبنى تحتية فريدة المستوى، مثّلت أحد أفضل الخيارات لصناع القرار الرياضي على مستوى العالم لإقامة كبرى المحافل والاستحقاقات الرياضية وهو الأمر الذي يعكس مدى جاهزيتها في التعامل مع أي أحداث تحتضنها بمشاركة العديد من الرياضيين من مختلف أنحاء العالم.

وأشار المسلّم إلى أن من ضمن تلك المحافل الهامة ليس على مستوى أجندة الاتحاد الدولي للسباحة فقط بل على أجندة الحركة الرياضية العالمية، بطولة العالم لسباحة المسافات القصيرة25)متراً) التي تستضيفها أبو ظبي بمشاركة 1000 سبّاح وسبّاحة خلال ديسمبر المقبل، حيث تتجه أنظار كل متابعي ومحبي رياضة السباحة لمشاهدة أبطال العالم والأبطال الأولمبيين على أرض دولة الإمارات التي نعتز بكونها أحد شركاء النجاح الفاعلين للفينا.

وتابع رئيس الاتحاد الدولي للسباحة أن العديد من الأبطال والرياضيين المشاركين في دورة الألعاب الأولمبية المقامة حالياً بطوكيو، قد أمضوا فترات الإعداد والمعسكرات بالإمارات استعداداً للمحفل الأولمبي، مشيراً إلى أن هناك بعض البرامج والمبادرات التي سيطرحها الاتحاد الدولي بالتعاون والتنسيق مع اللجنة الأولمبية الوطنية ومنها برنامج " محو أمية السباحة " الذي سيتناول بعض الجوانب المهمة التي تتعلق برفع الوعي والتثقيف اللازمين بفوائد ممارسة رياضة السباحة سواءً من الجانب الصحي أو النفسي، إضافة إلى تحقيق عنصري السلامة والأمان لجميع ممارسي الرياضة.


Kommentare


bottom of page