top of page
Anchor 1

بدعم أحمد بن محمد : إعلان تشكيل لجنة الرياضيين باللجنة الأولمبية الوطنية

بدعم أحمد بن محمد

إعلان تشكيل لجنة الرياضيين باللجنة الأولمبية الوطنية

انتخاب فارس المطوع رئيساً للجنة الرياضيين وممثلاً لها في عضوية مجلس إدارة الأولمبية

- راشد بن حميد: سعداء بحماس أعضاء لجنة الرياضيين وحرصهم على المبادرة بتقديم الأفكار المبتكرة

- أحمد بالهول الفلاسي: نثمن دور لجنة الرياضيين البارز في الحركة الأولمبية الوطنية

- فارس المطوع: العمل الجماعي والتشاور بين الأعضاء أهم العوامل التي ترتكز عليها لجنة الرياضيين

- انتخاب 3 أعضاء لتمثيل لجنة الرياضيين في الجمعية العمومية للجنة الأولمبية


بدعم من سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم النائب الثاني لحاكم دبي رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية أٌعلن انتخاب فارس محمد المطوع رئيساً للجنة الرياضيين وممثلاً لها في عضوية مجلس إدارة اللجنة الأولمبية عقب انتخابه مجدداً من زملائه لتمثيل لجنة الرياضيين بمقعد عضوية اللجنة الأولمبية وانتخاب كلّ من يوسف ميرزا الحمادي، ويوسف المطروشي، وصفية الصايغ لعضوية الجمعية العمومية للجنة الأولمبية وذلك حسب النظام الأساسي للجنة الأولمبية.


وتتكون لجنة الرياضيين باللجنة الأولمبية الوطنية من فارس محمد المطوع رئيساً، ويوسف ميرزا الحمادي نائباً للرئيس، والأعضاء عبد الله المري، وعمر المرزوقي، وسيف بن فطيس، ومحمد الناخي، ومحمد النوبي الحمادي، ويوسف المطروشي، وعائشة آل علي، وصفية الصايغ، وسعود الزعابي.


وينص النظام الأساسي للجنة الأولمبية الوطنية في المادة (40 د) على تمثيل عضواً واحداً من لجنة الرياضيين في مجلس إدارة اللجنة الأولمبية عقب انتخابه من زملائه في اللجنة حيث يكون له حق التصويت في مجلس إدارة اللجنة الأولمبية، كما ينص النظام في المادة (18 أ3) على تمثيل لجنة الرياضيين في الجمعية العمومية للجنة الأولمبية الوطنية بـ3 من أعضائها منهم (رجل وامرأة على الأقل) عقب انتخابهم من لجنة الرياضيين كذلك؛ شريطة مشاركة اثنان منهم على الأقل في أي من الدورات الثلاث الأخيرة للألعاب الأولمبية ويكون لهم حق التصويت في الجمعية العمومية للجنة الأولمبية.


واجتمع نائبا رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية الشيخ راشد بن حميد النعيمي ومعالي الدكتور أحمد بالهول الفلاسي مع لجنة الرياضيين صباح أمس الثلاثاء باستخدام تقنية الاتصال المرئي بعد انتخاب عضو مجلس الإدارة وأعضاء الجمعية العمومية الثلاث من قبل لجنة الرياضيين بهدف استكمال الإجراءات الانتخابية الخاصة بالمقاعد لجميع الأعضاء، لاسيما بعد أن أعلنت اللجنة الانتخابية مؤخراً عن القائمة النهائية للمرشحين لخوض الانتخابات المقررة في الـ22 من الشهر الجاري بإجمالي 17 مرشحاً؛ حيث تم إعلان فوز سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم برئاسة اللجنة بعد حسم مقعد الرئيس، إضافة إلى 10 مرشحين لمقاعد الاتحادات الأولمبية يتم انتخاب 9 منهم، فيما تضمن مقعد المرأة 3 مرشحات على أن يتم انتخاب مرشحة واحدة، إضافة إلى مقعد ممثل لجنة الرياضيين، ومقعد الاتحادات الرياضية غير الأولمبية، والمرشحين الأربعة من قبل رئيس اللجنة الأولمبية.


و أكد الشيخ راشد بن حميد النعيمي على أهمية الدور الذي تضطلع به لجنة الرياضيين في مسيرة الحركة الأولمبية من خلال نقل التحديات التي تواجه أقرانهم من الرياضيين وتوصيل صوتهم وآرائهم ومقترحاتهم في مجلس إدارة اللجنة الأولمبية وجمعيتها العمومية، بما يضمن تفعيل التواصل المستمر معهم ومشاركتهم في جميع القرارات إضافة إلى تفعيل أهداف لجنة الرياضيين التي تتضمن تمثيل حقوق ومصالح الرياضيين، وتقديم التوصيات ذات الصلة، والمشاركة بجد في المبادرات والمشاريع التي تحمي وتدعم الرياضيين الملتزمين داخل وخارج ميدان اللعب.


وأشاد الشيخ راشد بن حميد النعيمي بحماس جميع أعضاء لجنة الرياضيين باللجنة الأولمبية الوطنية وحرصهم على المبادرة بتقديم الحلول العملية من واقع خبراتهم على صعيد المشاركات المختلفة بإسم الوطن وكذلك التأكيد على ضرورة الاحتكاك بالأبطال الأولمبيين والعالميين في جميع الرياضات، مما سيكون له بالغ الأثر في الارتقاء بواقع رياضة الإمارات واستشراف مستقبل الحركة الأولمبية الوطنية.


كما أضاف معالي الدكتور أحمد بالهول الفلاسي خلال الاجتماع التأكيد على ضرورة استثمار فرصة وجود لجنة الرياضيين عقب تشكيلها وانتخاب ممثليها في مجلس إدارة اللجنة الأولمبية الوطنية والجمعية العمومية للجنة، لتحقيق المزيد من النجاحات وتبني الأفكار والرؤى الكفيلة بتعزيز مستوى الرياضات الأولمبية على الأصعدة كافة؛ مؤكداً ثقة اللجنة الأولمبية الوطنية برئاسة سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم في اللجنة وتوجيه سموه بتوفير جميع السبل للقيام بمهامها على أفضل نحو ممكن.


وأشاد معالي الدكتور أحمد بالهول الفلاسي بحرص المرشحين على إنهاء جميع الأمور المتعلقة بطلب العضوية لمجلس إدارة اللجنة الأولمبية الوطنية من خلال ما أفادت به اللجنة الانتخابية المشرفة على انتخابات اللجنة بصحة وسلامة ترشح الجميع ممن تقدموا للعضوية في مختلف الفئات المحددة، مثمناً دور لجنة الرياضيين في إكمال هذا التقدم في العملية الانتخابية التي ستتوج بالانتخابات ضمن أعمال الجمعية العمومية للجنة يوم الـ22 من أغسطس الجاري.


من جانبه عبر السيد فارس محمد المطوع عن اعتزازه بثقة أعضاء لجنة الرياضيين وانتخابه رئيساً للجنة وانتخابه لتمثيلها في عضوية مجلس إدارة اللجنة الأولمبية، مشيراً إلى أن العمل الجماعي والتشاور بين جميع الأعضاء سيكون أهم العوامل التي ترتكز عليها اللجنة خلال المرحلة المقبلة مع الإطلاع على أفضل الممارسات والتجارب بصفة مستمرة، وتطبيق ما يتماشى منها مع استراتيجية عمل اللجنة وأهدافها.


وأشار المطوع إلى أن لجنة الرياضيين تعد من أهم اللجان الرياضية وتحظى بكامل أوجه الدعم والاهتمام من جميع المؤسسات والجهات والهيئات الرياضية الدولية، نظراً لكونها حلقة الوصل بين الرياضيين واللجان الأولمبية الوطنية على مستوى العالم ولجنة الرياضيين التابعة للجنة الأولمبية الدولية ولجنة الرياضيين التابعة للمجلس الأولمبي الآسيوي.


وتهدف لجنة الرياضيين إلى النظر في القضايا المتعلقة بالرياضيين وتقديم الرأي إلى اللجنة الأولمبية الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة، والعمل مع الهيئات الإدارية المختصة في اللجنة الأولمبية الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة لاعتماد إعلان حقوق ومسؤوليات الرياضيين، الذي تم تقديمه واعتماده في الدورة 133 للجنة الأولمبية الدولية في بوينس آيرس في أكتوبر 2018 نيابة عن الحركة الأولمبية، ودمجه في سياسات وإجراءات اللجنة الأولمبية الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة وعلى وجه الخصوص، ستعمل اللجنة مع اللجنة الأولمبية الوطنية لدولة الإمارات العربية المتحدة لتطوير آليات العلاج الفعال المتعلقة بهذه الحقوق والمسؤوليات، وتشجيع الرياضيين على الاستفادة من هذه الآليات، والبقاء على اتصال مع لجنة الرياضيين التابعة للجنة الأولمبية الدولية ولجنة الرياضيين التابعة للمجلس الأولمبي الآسيوي.






bottom of page