top of page
Anchor 1

لطيفة آل مكتوم تقود فرسان الإمارات غدا بحثا عن التتويج في الفردي



لطيفة آل مكتوم تقود فرسان الإمارات غدا بحثا عن التتويج في الفردي



أخبار أخرى




April 23, 2021

April 22, 2021

April 22, 2021

April 13, 2021

April 7, 2021


28 أغسطس 2018 – المركز الإعلامي للجنة الأولمبية الوطنية


خرج منتخبنا الوطني للفروسية من فعاليات مسابقة الفرقي مرفوع الرأس بعد أن نافس حتى آخر ثانية من جولات اليوم الحاسمة ضمن بطولة الفرقي للفروسية ضمن فعاليات النسخة الثامنة عشرة من دورة الألعاب الآسيوية والتي تستضيفها اندونيسيا بمدينتي ( جاكرتا – بالمبانج ) خلال الفترة من 18 أغسطس الجاري وحتى الثاني من سبتمبر المقبل، حيث لم تتضح الرؤية حول الميدالية البرونزية التي كانت ستكون من نصيب منتخبنا حتى آخر لحظة وهو الأمر الذي أضفى على الجولة الختامية مزيدا من الندية والقوة الحماس ليتوج في نهاية المطاف المنتخب السعودي الشقيق بالمركز  الأول والميدالية الذهبية فيما ذهبت الفضية إلى اليابان، ويتطلع فرسان الإمارات بقيادة الشيخة لطيفة آل مكتوم الى تعويض فرصة الصعود لمنصة التتويج اليوم في الفرقي عبر مضاعفة الجهود في بطولة الفردي التي ستقام فعالياتها غدا وحظوظ منتخبا كبيرة في تعويض خسارة الفرقي.

وتوجهت الفارسة البطلة الشيخة لطيفة آل مكتوم بالتهاني والتباريك الى الوفد السعودي الشقيق بنيلهم الميدالية الذهبية واصفة الفوز بان واحد وفوز السعودية فوز للإمارات وذهب الاسياد في “ديرتنا” ويستاهلون

وأوضحت الشيخة لطيفة ان فرسان الامارات قدموا مستويات متميزة في اليوم الثاني من الجولات الحاسمة بهدف تعويض نقاط الجولة الأولى لكن سوء الطالع لازمهم خاصة في الجولة الأخيرة التي كانت تتطلب بعض الحظ خاصة مع جوادها حيث عملت كثيرا في الشوط الأخير على الخروج بنتيجة نظيفة خالية من الأخطاء لكن جوادها لامس الحاجز في آخر لحظة وهو الامر الذي اثر سلبا على ترتيبها في ختام الجولة.

وأعربت الشيخة لطيفة آل مكتوم عن رضاها التام عن أداء الفريق كمجموعة متناغمة بذلت مجهودات مقدرة لأجل ان تكون دولة الإمارات في منصة التتويج لكن الأخطاء المتكررة جعلت المنافسة على الميدالية البرونزية غاية في الصعوبة خاصة بعد أداء الفريق المنافس لهم جولة كاملة بدون أخطاء وهو الأمر الذي صعب من مهمة الفارس محمد الرميثي في ختام الجولة الثالثة والأخيرة .

ورفضت الشيخة لطيفة آل مكتوم الآراء التي تحمل الرميثي النتيجة الأخيرة وأنه لم يخرج بنتيجة نظيفة  ولو أنه خرج بنتيجة نظيفة لذهب البرونز الى دولة الامارات موضحة بان هذا الرأي مرفوض لان الرميثي حتى لو خرج  بنتيجة نظيفة فإن التنافس كان سيكون على المركز الرابع وليس الميدالية البرونزية لأن الفريق المنافس لنا كان قد حسم المركز الثالث وضمن التتويج بالميدالية البرونزية  إلا في حالة نيل الفارس في اخر جولة أربعة أخطاء علي ان يكمل محمد الرميثي الجولة بدون أخطاء وهو ما لم يحدث حيث أدى الفارس المنافس الجولة بدون أخطاء وهو يعني أن الفارس محمد الرميثي حتى لو أنهى مشاركته بدون ملامسة  الحاجز فلن يتمكن منتخبنا من الظفر بالميدالية البرونزية وهو ما يفسر بأن الرميثي أدى ما عليه وإن حسابات الحصول الميدالية كانت معقدة بسبب الأخطاء وهو حال الفروسية علينا أن نسلم بالمكتوب

وأكدت   الشيخة لطيفة آل مكتوم أن حظوظ فرسان الإمارات في الفردي جيدة والجميع في روح معنوية عالية وان عدم الحصول على ميدالية في الفرقي لن يؤثر على الاداء في الفردي بل سيعطي الجميع حافزا لأجل مضاعفة الجهود والتعويض عن فقدان التتويج في الجماعي بتميز في الفردي

ورفضت الشيخة لطيفة آل مكتوم ان تحمل الطقس الحار مسؤولية الأخطاء التي حدثت وأدت لأبعاد المنتخب عن منصات التتويج لأنها كانت متأكدة من جاهزية جوادها وأن أداءه كان جيدا لكنه لامس الحاجز في اللحظات الأخيرة وهو سوء طالع وليس بسبب طقس إندونيسيا الحار، بجانب أن ما ينطبق على خيول الامارات القادمة من أوروبا ينطبق على معظم الخيول المشاركة في البطولة فهي قادمة من معسكرات في أوروبية لكنها مسالة توفيق وسوء طالع والقادم افضل .



أخبار أخرى




April 23, 2021

April 22, 2021

April 22, 2021

April 13, 2021

April 7, 2021


شارك الخبر على حسابك


コメント


bottom of page