top of page
Anchor 1

77230 مشاركاً بفعاليات النسخة التاسعة من اليوم الرياضي الوطني

 

  • المدارس تتصدر المشهد بـ5000 طالب وطالب بفعالية الأولمبية الرئيسية بشباب الأهلي

  • أعضاء مجلس إدارة اللجنة الأولمبية الوطنية وشباب الأهلي يتقدمان مسيرة الفعالية الرئيسية 

  • مشاركة فاعلة لأصحاب الهمم بفعاليات اليوم الرياضي الوطني بنسبة 10% من العدد الإجمالي



نجحت النسخة التاسعة من مبادرة اليوم الرياضي الوطني في تحقيق عدد غير مسبوق من المشاركين بمختلف الفعاليات المقامة بجميع أنحاء الدولة بواقع 77230 مشاركاً من جميع فئات المجتمع وفقاً للموقع الرسمي لليوم الرياضي، ليرتفع بذلك العدد الإجمالي للمبادرة متجاوزاً النسخة الماضية من الحدث التي بلغ عدد المشاركين فيها 70 ألفاً.

 

وفي أجواء رياضية مميزة ومفعمة بالتفاؤل والروح الإيجابية احتفت اللجنة الأولمبية الوطنية صباح اليوم بفعاليات النسخة التاسعة من الحدث تحت شعار "الإمارات تجمعنا" بالتعاون مع نادي شباب الأهلي ، بمشاركة مجتمعية واسعة تصدرت فيها المدارس المشهد بعدد 5000 طالب وطالبة؛ طبقوا خلالها مبادئ التنافس الشريف في عدد من الألعاب الرياضية الفردية والجماعية.

 

وبدأت فعالية اللجنة الأولمبية الوطنية بمسيرة رياضية تقدمها كل من أعضاء مجلس إدارة اللجنة وأعضاء نادي شباب الأهلي، وعدد من الرياضيين والشخصيات العامة وطلاب المدارس بحضور ممثلي وسائل الإعلام، ليفتتح عقب ذلك برنامج الفعاليات الذي تضمن مباريات تنافسية متنوعة لرياضات الكرة الطائرة وكرة القدم والريشة الطائرة، إلى جانب إجراء  عدد من التدريبات الخاصة باللياقة البدنية التي أشرف عليها متخصصون من الجهات المشاركة في الحدث المجتمعي البارز.

 

كما شهدت النسخة التاسعة من اليوم الرياضي الوطني جملة من الأحداث الرياضية بمختلف أنحاء الدولة تنوعت خلالها الأنشطة والمبادرات والبرامج، بمشاركة جميع المراحل العمرية، إذ بلغت نسبة فئة الرجال 23% من العدد الإجمالي للمشاركين، و20% من موظفي الجهات والمؤسسات المختلفة، و16% للسيدات، وبلغت نسبة الأطفال المشاركة 21%، فيما بلغت نسبة مشاركة أصحاب الهمم 10% من العدد الإجمالي، و9% لكبار السن.

 

وأكد سعاة فارس المطوع الأمين العام للجنة الأولمبية الوطنية على أهمية هذا اليوم في تجسيد القيم والمبادئ الخاصة بالحركة الأولمبية ضمن ممارسات رياضية وأحداث كبرى؛ تتميز بالمشاركة المجتمعية سواءً من كبار السن أو الأسر وكذلك الفئة الخاصة بأصحاب الهمم، الأمر الذي أسهم في تضاعف عدد الفعاليات الرياضية مع انطلاق النسخة التاسعة وسعي جميع الجهات إلى تنظيم المزيد من الأنشطة المصاحبة وتسجيلها على الموقع الإلكتروني الذي شهد إقبالاً كبيراً مع البداية الفعلية للحدث.

 

وثمّن سعاة فارس المطوع توجيهات سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم النائب الثاني لحاكم دبي رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية وتأكيد سموه بأن ممارسة الرياضة ثقافة مجتمعية عزّزتها قيادتنا الرشيدة ووفرت لها البيئة الملائمة التي تشجع على استدامتها وزيادة نسبتها مع نشر الإيجابيات المترتبة عليها بين جميع الفئات العمرية، لتصبح نهجاً أساسياً ومكوناً رئيسياً في بناء مجتمع دولة الإمارات.

 

وتقدم الأمين العام  للجنة الأولمبية الوطنية بخالص الشكر والتقدير إلى نادي شباب الأهلي على حسن الاستضافة والتنظيم لفعاليات اليوم الرياضي الوطني، والتنسيق كذلك مع فرق عمل اللجنة الأولمبية لخروج الفعالية الرئيسية بالصورة المنشودة.

 

من جانبه أشاد سعادة عبد العزيز السلمان عضو مجلس إدارة اللجنة الأولمبية الوطنية، رئيس فريق العمل التنفيذي لمبادرة اليوم الرياضي الوطني بزيادة نسبة الفعاليات مقارنة بالنسخة السابقة التي بلغ عدد المشاركين فيها 70 ألف مشارك، بما يعكس حجم الاهتمام المتزايد بممارسة الرياضة وتفاعل جميع الفئات مع مبادرة اليوم الرياضي والشمولية التي نجح الحدث في تحقيقها، بإستهدافه المؤسسات والجهات والهيئات والأفراد في سلسلة من النشاطات التي لم تتوقف على مدار اليوم في جميع ربوع الدولة، وهو الأمر الذي ترجم رسالة المبادرة وعنوانها المتمثل في " الإمارات تجمعنا"

 

 

وأضاف السلمان "يؤكد اليوم الرياضي الوطني قدرة القطاع الرياضي على القيام بدور فعال في دعم الالتزام بالتوجهات الحكومية عبر التشجيع على الممارسات المستدامة وتوعية الرياضيين ومختلف فئات المجتمع بأهمية الاستدامة وسبل تعزيز الالتزام بها انطلاقاً من النشاطات الرياضية اليومية، إضافة إلى ترسيخ التعاون الفعال بين مؤسسات القطاع الرياضي والجهات الحكومية ومؤسسات القطاع الخاص بهدف المساهمة في الارتقاء بالقطاع الرياضي".

Comentarios


bottom of page