top of page
Anchor 1

القنصل الياباني وطلاب المدرسة اليابانية بدبي يحتفون بوفد الإمارات المشارك بطوكيو


زار نوبورو سيكيجونشي القنصل العام الياباني في دبي وأعضاء المدرسة اليابانية بدبي صباح أمس مقر اللجنة الأولمبية الوطنية للاطمئنان على كافة الجوانب المتعلقة بمشاركة وفد الإمارات بدورة الألعاب الأولمبية بطوكيو قبل شهر واحد على انطلاق الحدث.


واستقبلت المهندسة عزة بنت سليمان الأمين العام المساعد للشؤون المالية والإدارية الوفد الياباني حيث حضر اللقاء أحمد الطيب مدير إدارة الشؤون الفنية والرياضية باللجنة، وآمنة المهري مدير قسم الموارد البشرية باللجنة.

وافتتح نوبورو سيكيجونشي اللقاء بكلمة أكد من خلالها على العلاقات الراسخة والقوية التي تجمع الإمارات واليابان في كافة المجالات لاسيما الرياضية منها، معرباً عن أمنياته للوفد المشارك بدورة الألعاب الأولمبية التي تقام بطوكيو الشهر المقبل بتحقيق أفضل النتائج وتقديم مستويات مميزة رفقة الرياضيين المشاركين من كافة دول العالم.


وأضاف قنصل عام اليابان في دبي أن اللقاءات والزيارات المستمرة والمتبادلة مع اللجنة الأولمبية الوطنية تأتي في ظل التعاون والتنسيق من أجل الإطلاع على أبرز المبادرات والبرامج التي تقوم بها اللجنة، خاصة وأن تلك الزيارة ليست الأولى بين الجانبين وهو الأمر الذي يؤكد على قيمة وأهمية العلاقات المشتركة.

من جانبها أعربت المهندسة عزة بنت سليمان عن سعادتها بزيارة الوفد الياباني الذي حرص على الاحتفاء بوفد الإمارات المشارك في دورة الألعاب الأولمبية وما قدمه طلاب المدرسة اليابانية من أعمال يدوية رائعة وفريدة من نوعها صُممت خصيصاً لرياضيي الإمارات، حيث تم استخدام أفضل الخامات من الحرير الياباني لصناعة هذه المنتجات في دلالة على مدى الاعتزاز بدولة الإمارات العربية المتحدة ورياضييها الذين يحملون راية الوطن في أكبر وأهم المحافل الرياضية.


وأضافت المهندسة عزة بنت سليمان أنه تم خلال اللقاء استعراض أبرز محطات الإعداد للرياضيين المشاركين والاستعدادات الخاصة بالسفر والمغادرة وإقامة الوفود، مؤكدة على تفهم اللجنة الأولمبية الوطنية للظروف الصحية التي ستقام بها الدورة وتعاون وفدها بالكامل مع اللجنة المنظمة والجهات المعنية باليابان لإنجاح الحدث وخروجه بالصورة المنشودة.


Comentarios


bottom of page