top of page
Anchor 1

مجلس شباب الأولمبية يستعرض سبل تقديم مبادرات رياضية نوعية


استعرض مجلس شباب اللجنة الأولمبية الوطنية سبل تعزيز مسيرته خلال المرحلة المقبلة وما تتضمنه من مناسبات واستحقاقات مهمة على المستويين المحلي والدولي، انطلاقاً من مهامه في نشر ثقافة الحركة الأولمبية والتأكيد على أهميتها بين فئة شباب المجتمع، واقتراح المبادرات التي تؤكد على أن الرياضة أسلوب حياة وأساساً لبناء شباب المجتمع.


جاء ذلك خلال الاجتماع الأول للمجلس الذي عُقد مساء أمس الإثنين بمقر اللجنة بدبي بحضور سعادة المهندسة عزة بنت سليمان الأمين العام المساعد للجنة الأولمبية الوطنية للشؤون الإدارية والمالية وراشد محمد عبدالله رئيس مجلس شباب اللجنة الأولمبية الوطنية، وأحمد علي المازمي نائب الرئيس، والأعضاء سلطان أحمد المازمي، ومحمد حسن المروي، ومجد محمد البلوشي، وخلود حمدان الحوسني، وماجد سلطان المنصوري، وعلي جابر المرزوقي، وشيخة علي الكعبي.

وثمن الحضور في بداية الاجتماع دعم سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم النائب الثاني لحاكم دبي رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية لجميع مجالات العمل الأولمبي وحرص سموه الدائم على تعزيز التواصل مع الرياضيين وشريحة الشباب؛ بما يخدم رياضة الإمارات ويعزز حضورها في جميع المحافل الرياضية التي تعلو فيها راية الوطن.


وشهد الاجتماع تقديم مادة مرئية شملت محاور عدة لمبادرات مجلس الشباب الأولمبي مثل التثقيف الرياضي الأولمبي، ولقاءات أصحاب المناصب الرياضية، ولقاءات مع نجوم الرياضة العالميين من مختلف الألعاب الرياضية أثناء زيارتهم للدولة، وتواجد عنصر الشباب في الاتحادات المحلية والدولية، ومبادرات رياضة المرأة، والتطوع الرياضي.


سعادة المهندسة عزة بنت سليمان أكدت على أهمية تواجد مجلس شباب اللجنة الأولمبية الوطنية في مختلف الفعاليات التي تنفذها اللجنة أو تشارك فيها؛ بهدف صقل خبراتهم ومعارفهم بطبيعة العمل الأولمبي وما يتطلبه من متابعة واهتمام مستمرين، بما يضمن تكوين قاعدة شبابية تمتلك مقومات ومهارات متنوعة وتجارب وأفكار جديدة تؤسس لمراحل متقدمة خلال مشاركات اللجنة ومسيرتها الحافلة بالأحداث على المستويات كافة.


وقال راشد محمد: "أرفع أسمى آيات الشكر إلى سمو الشيخ أحمد بن محمد بن راشد آل مكتوم النائب الثاني لحاكم دبي، رئيس اللجنة الأولمبية الوطنية، على ثقة سموه في جهود اللجنة الأولمبية لتمكين الكفاءات الوطنية الشابة وتشكيل مجلس الشباب في اللجنة الأولمبية الوطنية للاستفادة من تجارب والأفكار التي يحملها الشباب الذين يمثلون الوطن في مختلف المجالات ونحن محظوظون في دولة الامارات العربية المتحدة بدعم القيادة الرشيدة التي توفر كل السبل لتمكين جميع شرائح المجتمع وتوفير فرصة لهم لخدمة وطنهم والمساهمة في تعزيز مسيرة الإنجازات في مختلف المجالات".


وأضاف: "نعاهد القيادة الرشيدة على أن نكون جنودا أوفياء كل في مجال عمله وأن نعمل بروح الفريق الواحد من أجل تحقيق المزيد من الإنجازات لوطننا عمومًا وللقطاع الرياضي بشكل خاص".


واستعرض الحضور أبرز مهام المجلس وفقاً لقرار رئيس المكتب التنفيذي للجنة الأولمبية رقم (1) لسنة 2023 بشأن اعتماد مجلس للشباب يتبع اللجنة الأولمبية الوطنية ضمن فئة مجالس الشباب المؤسسية التابعة للمؤسسة الاتحادية للشباب .


تتضمن مهام مجلس شباب اللجنة الأولمبية الوطنية اقتراح المبادرات والخطط والبرامج التي تساهم في نشر ثقافة الحركة الأولمبية والتأكيد على أهميتها بين فئة شباب المجتمع، اقتراح المبادرات التي تؤكد على أن الرياضة أسلوب حياة وأساساً لبناء شباب المجتمع، تبني المبادرات الرياضية التي تدعم قيمة الرياضة وتأثيرها في نشر فكر السلام والصداقة والتضامن والمنافسة الشريفة والاحترام المتبادل، واقتراح المبادرات التي تساهم في الارتقاء بالحركة الأولمبية الوطنية في دولة الإمارات العربية المتحدة لتحتل مكاناً ريادياً ومتميزاً في ميادين المنافسة الوطنية والخارجية، وتبني اقتراح المبادرات التي تدعم المبادئ الأساسية للحركة الأولمبية وترويجها ومد جسور التعاون وتبادل الخبرات واستثمار طاقات الشباب الأولمبية وتعزيز الهوية الوطنية وخدمة المجتمع.

Kommentare


bottom of page